أمير المدينة: مشروعات البيئة تدفع عجلة التنمية


تيزار

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن سلطان أمير منطقة المدينة المنورة أن مشروعات البيئة التي دشنت تعكس الاهتمام البالغ الذي توليه الدولة لمنظومة البيئة والمياه والزراعة على مستوى المنطقة؛ للارتقاء بالخدمات وتحسين جودتها، وتنمية الموارد المائية والمحافظة عليها، ورفع مستوى حماية البيئة، ما يسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مبديا سموه تطلعاته لأن تكون المدينة المنورة نموذجا يحتذى حذوه في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ورفع سموه -باسمه ونيابة عن أهالي المنطقة- شكره وتقديره وامتنانه إلى الحكومة الرشيدة، بمناسبة تدشين ووضع حجر الأساس لـ65 مشروعا تنمويا لمنظومة البيئة والمياه والزراعة في المنطقة بتكلفة 11.5 مليار ريال.
وشكر سموه معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، ومنسوبي الوزارة، على الجهود المبذولة في دعم مشاريع المنطقة.

جاء ذلك خلال الجلسة الأسبوعية، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد بن فيصل نائب أمير المنطقة، وأصحاب الفضيلة والمشايخ والأعيان، ومديري الجهات الحكومية من مدنيين وعسكريين، وجمع من المواطنين.
وبيّن سموه أن المدينة المنورة تشهد نهضة تنموية في مختلف المجالات، في ظل الميز النسبية والمقومات الاقتصادية التي جرى استعراضها مع معالي وزير التجارة الدكتور ماجد القصبي، معربا عن شكره لمعالي وزير التجارة في تهيئة البيئة الاستثمارية المناسبة لرجال المال والأعمال في المنطقة بالتكامل مع كافة القطاعات في المدينة المنورة.
الأمير.. في الجلسة الأسبوعيّة

* رفع شكره وتقديره للحكومة الرشيدة على الدعم
* ثمّن الجهود المبذولة من قبل معالي الوزير في دعم مشاريع المنطقة
* أكد أن المدينة المنورة تشهد نهضة تنموية في مختلف المجالات
* تطلع لأن تكون المدينة نموذجا في تحقيق مستهدفات الرؤية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
تحتاج مساعدة؟