منصّات «بيت التجار» نوافذ تثري فرص الاستثمار

تيزار – رؤى تيرو

ساهمت المنصات الإلكترونية التي دشنتها غرفة المدينة المنورة -على اختلاف أسمائها- في الارتقاء بالخدمات المقدمة لمنتسبي الغرفة، ونجحت في إظهار الفرص الاستثمارية وزيادة الوعي بالمميزات النسبية التي تتمتع بها المنطقة.
ففي الوقت الذي نجحت فيه منصة استثمارات المدينة في تعزيز تنافسية البيئة الاستثمارية في المنطقة وجذب استثمارات محلية وعالمية للمدينة، جمعت منصة سوق المدينة الإلكتروني جميع منشآت ومصانع ومؤسسات المدينة المسجلة بالغرفة والبالغة 469 مؤسسة لتعرض ما يزيد على 2105 منتجات، وتستهدف المنصة إيصال «تاجر المدينة» بزبائنه في شتى أنحاء العالم.
ومع منصتي الاستثمارات، وسوق المدينة، جاءت منصة «التوطين» لتصعد بعدد المنشآت المسجلة إلى 1544 منشأة، فيما قدمت منصة «خبراء الأعمال» خدماتها لـ83 مستفيدا في 16 قطاعا، كما سجلت 7844 زيارة لخبراء الأعمال للاستفادة من خدمات المنصة.
وشاركت منصة «إرشاد» نظيراتها بتسجيلها 20394 زيارة لخدمة رواد الأعمال، إلى جانب تقديم 2806 استشارات للمستفيدين في المجالات التجارية والصناعية والقانونية والموارد البشرية والتسويقية.
لم يتوقف دور منصة المحتوى المحلي عند هذا الحد، حيث حققت العديد من النجاحات، من خلال ارتكازها على أربعة أهداف أساسية تتمثل في تعزيز دور المحتوى المحلي في التنمية الاقتصادية لمنطقة المدينة المنورة، ورفع نسبة المشاركات للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، ومتابعة المنافسة بين منشآت المنطقة، وتقييم الأداء ورفع مستوى جودة الخدمات المقدمة من منشآت القطاع الخاص بالمنطقة.
وتعمل غرفة المدينة المنورة -وفقا لاستراتيجيتها في 2024- على تطوير منصاتها الإلكترونية؛ بغية تطوير وتسهيل إجراءات خدمة منتسبيها.

أرقام بالمنصات

108 فرص بمنصة استثمارات المدينة
469 مؤسسة بمنصة سوق المدينة الإلكتروني
1544 منشأة بمنصة التوطين
16 قطاعا بمنصة خبراء الأعمال
20394 زيارة لمنصة إرشاد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
تحتاج مساعدة؟