«هنا غُرست»

 تيزار

أطلقت أمانة المدينة المنورة مبادرتها النوعية تحت عنوان «هنا غُرست»؛ لتعزيز روح التشاركية بين أبناء المدينة وزوارها، ومنح ضيوف المدينة الفرصة لزراعة الأشجار في محيط المسجد النبوي.

وكان الزوار قد تسابقوا للمشاركة في المبادرة في يومها الأول بزراعة 300 شجرة، والإسهام -طوعا- في الانتصار لبيئة المكان، وتحسين المشهد الحضري، وخلق منظر جمالي في محيط الحرم.
وتحرص أمانة منطقة المدينة المنورة -من خلال مبادرتها- على دعم منظومة التشجير وتوسيع نطاق المساحات الخضراء وخفض معدلات التلوث البيئي.

يذكر أن أمانة المدينة تعمد إلى إطلاق البرامج المتنوعة، التي تساهم -بدورها- في المحافظة على الغطاء النباتي الطبيعي، ورفع مستوى جودة الحياة، وتخفيف آثار التغير المناخي، وزيادة الأماكن الظليلة.

«هنا غُرست»

– أطلقتها أمانة المدينة
– تعزز التشاركية بين أبناء المدينة وزوارها
– تستهدف خفض معدلات التلوث البيئي
– تحسن المشهد الحضري
– تسعى لإثراء المنظر الجمالي في محيط الحرم
– ترفع مستوى جودة الحياة
– تخفف من آثار التغير المناخي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
تحتاج مساعدة؟